لعلّ اللِقاء بالمنام يكُن.